أخبار وطنية

3 اسباب تكذب رواية الداعشي في خصوص تصفية الصحفيين التونسيين نذير و سفيان

3 أسباب إتخليني ما انصدقش إعترافات الداعشي في ما يخص مقتل الصحفيين نذير وسفيان :
* تاريخ اجراء الإعترافات غير معروف والداعشي ايضا لم يذكر تاريخ إعدام الصحفيين .. البعض تحدث على تاريخ 2014 وان كان هذا صحيح فإنو يوجد تأكيدات أنو الزميلين مازالا على قيد الحياة الى حدود سنة 2015 .
* السنة الفارطة نفس الشيء صار إعترافات لدواعش أخرين ووزارة العدل اللييية في شخص ” سحر بنون ” تؤكد مقتل الزميلين وتقدم التعازي وفي الأخير ما فما شيء بعد ما تم تكذيبها من عند نشطاء تونسيين .
* انطلاقا من كونو الملف سياسي بإمتياز فإنو من المعقول جدا بالنسة للسلطات الليبية إجبار الداعشي الملعون على الإدلاء بهذه المعطيات التي ترمي الى مصلحة طرف عين .

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

 

Most Popular

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com