أخبار وطنية

200 ألف لتر من الحليب تتلف يوميا…

أكد الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري والغرفة الوطنية لمراكز تجميع الحليب في بلاغ مشترك اليوم ، أنه وفي ظلّ الأزمة الخانقة التي تعيشها منظومة الألبان في الوقت الحاضر والتي تعود أساسا إلى الارتفاع القياسي في حجم المخزونات الاستراتيجية وتزامن ذلك مع بداية ذروة الإنتاج ، فإن الأزمة وصلت إلى حدودها القصوى بعد التضييقات التي فرضتها مركزيات تصنيع الحليب على قبول محاصيل الإنتاج باعتماد نظام الحصص والتقليص فيها من أسبوع إلى أخر، وهو ما تسبب في إتلاف 200 ألف لتر من الحليب يوميا.

كما هددا بتنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر مجلس نواب الشعب يشارك فيها المربون والمجمعون في حال استمرار هذه الأوضاع مطالبين الحكومة بتقرير إجراءات عاجلة تشمل إقرار آلية مرنة للتعويض عن الخسائر.

هذا ويؤكد الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري والغرفة الوطنية لمراكز تجميع الحليب أن الإجراءات التي تمّ اتخاذها يوم الاثنين 18 جانفي 2016 لتقليص الكميات المقبولة سيؤدي إلى تعطيل كلّي لنشاط التجميع وإتلاف إنتاج المربيين بداية من يوم الأربعاء 20 جانفي 2016.

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

 

Most Popular

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com