أخبار وطنية

لست أيقونة

لست أيقونة

طوفان عارم من رسائل التعاطف و المكالمات التي تشيد و تشكر و التعاليق التي تصفني بالبطل و النّموذج و المثال و ” نجم الجلسة ” ، أشكر أصحابها على صدق تقبّلهم لما حركته شهادتي التلقائية من مشاعر لديهم و أعبّر لهم عن خالص حبّي و احترامي و تقديري ،

لكنّني لم أستوعب إلى هذه اللحظة ما حدث ، هل إلى هده الدّرجة لا يعرف التّونسيّون ما حدث في الحقب السوداء من تاريخ البلد ؟ هل إلى هذا الحدّ أحدثت لديهم شهادتي المفاجأة ؟

لقد كانت شهادتي مجرّد قوس صغير فتح في إذار تأدية الواجب وأريد أن يغلق لأستأنف حياتي و نشاطي بشكل عادي لم أحرص فيها على إلهاب المشاعر أو تهييج الضّغائن أو التشهير بالأشخاص أو استحضار التفاصيل الأكثر أيلاما ،

لكنّني لا أريد أن أتحوّل من خلالها إلى أيقونة أو بطل ، فما عاناه غيري أقسى و أبلغ و أمرّ ،
الشّهداء وحدهم هم الذين يستحقّون أن يكونوا أيقوناتنا ، و ما دون ذلك فلتكن العقول و القلوب متعلّقة بالقيم و الأفكار التي تصلح البلد لا بالأشخاص مهما كانت مواهبهم و معاناتهم ،
فلا تصنعوا من شخصي المتواضع أيقونة تلهيكم عن مضمون الشّهادة و رسائلها

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

 

Most Popular

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com