أخبار وطنية

وحدات الحرس الوطني تفرّق محتجين بجهة المساترية ولاية صفاقس

تعمّد حوالي 300 شخصا مساء اليوم 15 فيفري 2016 غلق الطريق الجهوية عدد 82 الرابطة بين ولايتي صفاقس والمهدية على مستوى منطقة المساترية وذلك بإشعال إطارات مطاطية ورشق الوحدات الأمنية بالمواد الصلبة والزجاجات الحارقة “مولوتوف” واستعمال بنادق الصيد.
وحدات الحرس الوطني بالمكان وبعد محاولات متكررة لإقناع المحتجين بالتفرق وفتح الطريق اضطروا لإستعمال الغاز المسيل للدموع والطلق الناري الصوتي المطاطي.
وفي منطقة العامرة المحاذية للمساترية اضطر أعوان شرطة المكان لإطلاق النار في الهواء على خلفية محاولة محتجين دهس رئيس مركز الشرطة.
وللإشارة فإن المحتجين يتعمّدون غلق الطريق المذكورة على خلفية وفاة أحد متساكني الجهة بالسجن المدني بالمهدية حيث كان يقضي عقوبة سجنية إثر تورطه سابقا في قضية سرقة.

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

 

الأكثر تداولا

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com