أخبار وطنية

هيئة الانتخابات تصدر قرارات جديدة في حق أعوانها المضربين عن العمل

حـقائق أون لاين-

قرر مجلس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات خصم “أيام الاضراب غير الشرعي” من أجور جميع الأعوان التابعين لها الذين أضربوا عن العمل مركزيا وجهويا.

وطالب مجلس الهيئة في قراره الصادر بالرائد الرسمي للجمهورية التونسية من رئيس الهيئة والمدير التّنفيذي باتخاذ العقوبات من الدّرجة الأولى في حقّ جميع الأعوان المعتصمين بمقرّ الهيئة والذين عطلوا المسار الانتخابي في فترة حسّاسة والإنهاء الفوري لعقود الأعوان الذين ثبت قيامهم بتجاوزات خطيرة تجاه مجلس الهيئة والمدير التنفيذي.

وطالب المدير التّنفيذي بتقرير مفصّل حول جميع التّجاوزات والخروقات الحاصلة بمقر الهيئة المركزية خلال الاعتصام وذلك في ظرف أسبوعين.

وطالب المجلس رئيس الهيئة والمدير التّنفيذي بتنفيذ مداولة 21 نوفمبر 2017 في خصوص إنهاء تعاقد 3 كاتبات.

وأكد مجلس الهيئة أن اللّجنة الواقع إحداثها في مداولة 31 جانفي 2018 هي الجهة الوحيدة بالهيئة المخوّل لها معالجة الوضعيّة القانونيّة لأعوان وموظفي الهيئة في علاقة بتطبيق مقتضيات الفصل 123 من النّظام الأساسي للهيئة.

وكان أعوان الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات ثقد نفذوا يوم الأربعاء 20 سبتمبر 2017، إضرابا عن العمل بكل الإدارات المركزية والفرعية، احتجاجا على عدم استجابة الطرف لإداري في مختلف الجلسات التفاوضية لمطالبهم المهنية، التي وصفوها ب “المشروعة”.

وطالب أعوان هيئة الإنتخابات بترسيمهم حسب المستوى العلمي، وطبقا للفصل عدد 123 من النظام الأساسي الخاص، فضلا عن تشريك الهياكل النقابية في كل ما يهم الحياة المهنية الخاصة بأعوان وإطارات الهيئة.

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

 

الأكثر تداولا

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com