أخبار وطنية

في أكبر مغالطة لحمادي الجبالي | الهادي درغام

في أكبر مغالطة لحمادي الجبالي .
في حديث له لقناة الزيتونة على هامش حفل التوقيع لكتاب حصاد الغياب لعبد الحميد الجلاصي .
حيث يقول .
أولا أشكر عبد الحميد لأنه كان((((((((((((( سباــــــــــــــــــــقا )))))))))لهذه الذاكرة حتى لا تمحى ولا تنسى وحتى لا تحرف …
أي بمعنى يعتقد الأخ حمادي الجبالي أن كتابة التجربة السجنية وخاصة لدةى الإسلاميين بدأت مع عبد الحميد الجلاصي .
ويمضي ويقول لأن الذاكرة بدأت تحرف .
سؤالي للسيد حمادي الجبالي من بدأ يحرف التارخ إذا أنت تجاهلت سمير ساسي وكتابه برج الرومي .من حرف التاريخ إذا انت تجاهلت كتاب إنتماء للشيخ لطفي السنوسي وشتان بين هذا وذاك .من يحرف التاريخ إذا أنت لم تتواضع لقرأءة دراقة لبشير الخلفي وأيضا المدغور لنفس الكاتب .
من المسؤول عن تغييبك وعدم إطلاعط على قرائة رواية ليلى والقلعى الهاوية لفريد خدومة وكذلك رواية كسار في أرض التيه .ومن جعل عينك لا تبصر وتقرأ رواية البرائة الشهيدة للصحبي الترهوني .وخيوط العنكبوت لجمال شعيرات وهلا نسيت أو تناسيت رواية لبختة الزعلوني خارج أسوار سجنية .أم أذكرك برواية الدكتاتور … أعلمك يا سيد حمادي الجبالي وهذا من باب العلم بالشيئ لا بجهله أن هناك في وطني من كتب للذاكرة السجنية ما يناهز 37 عنوان تونسي من حركة النهضة أما وأنك لم تذكر إلا عبد الحميد الجلاصي ليس لجهل منكم وإنما تقزيما لدور السابقين وقد أجد لك عذرا في هذا المجال عملا بالمثل القائل ..

الدنيا مع الواقف فكل الذين كتبوا هموا من الجيل الفاسد والمغضوب عليهم .

الهادي درغام

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

1 Comment

1 Comment

  1. فتحي المهري

    24 avril 2016 at 8 h 44 min

    بعيدا عن العناوين الرنانة والتهجم المجاني على المناضلين من الحركة الاسلامية
    ان التاريخ لا يكتبه شخص او شخصين وانما يكتب من اطراف عدة ومن زوايا مختلفة كل من خلال تجربته او تجارب من سبقوه سواء عايش ذلك او رُوي له عنها وان تثمن عمل احدهم في احتفاله بتوقيع كتابه لا ينفي الاعمال التي سبقته ولا يميزه عليهم وانما هي احدى محاولات حفظ الذاكرة وكل كتاب متميز بذاته عن الآخر وهو اضافة هامة للمخزون الثقافي والأدبي. لذلك وعوضا عن الإنتقاد الاموضوعي وبعيدا عن التجريح فلندعو الى انشاء مكتبة جامعة لكل الأعمال ونحتفي فيها بجميع من أضاف لبنة في أدب السجون.

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

 

الأكثر تداولا

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com