أخبار وطنية

فظيع بحي ابن خلدون: يعنف ابنته.. يسكب عليها البنزين.. ثم يضرم النار في جسدها

المكان حي ابن خلدون احواز العاصمة.. الجريمة القتل ومحاولة قتل والد لولده.. الجاني اب  من مواليد 1960 .. والضحية ابنته( تلميذة).

تونس ـ الشروق
انتجت الابحاث المجراة في قضية الحال بواسطة اعوان الادارة الفرعية للقضايا الاجرامية انه وعلى اثر ورود مكالمة هاتفية من قاعة العمليات التابعة لمنطقة الامن الوطني بالعمران مفادها نشوب حريق بمنزل كائن بحي ابن خلدون فتم التنقل على عين المكان اين تبين ان النيران اتت على جانب من المنزل وقد تضرر مالك المنزل بدنيا في حين تم نقل ابنته الى مستشفى الحروق البليغة ببن عروس اين تم الاحتفاظ بها تحت المراقبة الطبية لكونها في حالة غيبوبة نتيجة الحروق التي اصابتها .
وقد تدهورت حالتها الصحية جراء الحروق البليغة انتهت بهلاكها وفي الاثناء اذنت النيابة العمومية بفتح بحث تحقيقي من اجل محاولة قتل والد لولده واضرام النار عمدا بمحل مسكون.
بداية المأساة
اثبتت الابحاث والاستقراءات المجراة انه على اثر عدم رجوع الهالكة الى منزل عائلتها فور مغادرتها للمدرسة الاعدادية التي تزاول تعليمها فيها اغتاظ والدها المتهم في قضية الحال وتولى تعنيفها وتهديدها بالحرق ثم كلف شخص بشراء كمية من البنزين ليقوم لاحقا بسكب جزء منها على ابنته ثم اشعال «ولاعة» كانت بحوزته وهو ما تسبب في اضرام النار في المنزل واصابة ابنته بحروق بأجزاء مختلفة من بدنها ادت الى وفاتها.
اعتراف .. تبرير
لئن اعترف الجاني بتعنيفه لابنته الا انه انكر نيته في ازهاق روحها حرقا بل ان حالة الغضب والانفعال الشديدين التي انتابته لاكتشافه كذب ابنته عليه جعلته يعمد الى رشها بمادة البنزين حينما كانا داخل المنزل وتحديدا عند التحاقه بابنته التي كانت موجودة بغرفتها بعد ان التقط قارورة البنزين التي تركها امام المنزل قبل ان يصطحب ابنته الى المدرسة الاعدادية للتاكد من صدق مزاعمها حول بقائها فترة تناهز ساعتين هناك كما لم يع كيف تولى اشعال الولاعة التي كانت بيده وبمشاهدته لابنته بصدد الاحتراق عمد الى نقلها الى غرفة الاستحمام اين وضع فوقها منشفة وهو ما ساهم في اطفاء النار وتركها جالسة ارضا بحالة وعي ثم حاول اطفاء حاشية اشتعلت بها النيران داخل الغرفة التي سكب بها البنزين.
وفي سياق متصل افاد بعض شهود العيان انهم عاينوا الهالكة وهي بصدد الاحتراق والصراخ مؤكدة ان والدها هومن فعل بها ذلك وقد تكفلوا بنقلها على جناح السرعة الى المستشفى قصد اسعافها الا ان الحروق كانت بليغة بلغت 36 ٪ من كامل المساحة الجلدية.
واشار الجاني الى انه يعاني من مرض الاعصاب وقد استشاط غضبا وهوما ادخله في حالة هستيرية وتمسك بان نيته لم تنصرف إلى ازهاق روح ابنته او احراق المنزل.
رأي دائرة الاتهام
اوضحت دائرة الاتهام انه بالرجوع الى مظروفات الملف وماله اصل ثابت بان المظنون فيه والد الضحية قد عمد الى سكب البنزين على ابنته ثم تولى اشعال النار في جسدها.
وثبت من العلاقة السببية بين الاعتداء الذي اقدم عليه والوفاة التي حصلت نتيجة ما خلفته الحروق التي طالت اكثر من ثلث بدن الضحية وهوما يوفر بالتالي الركن المادي للجريمة في حقه. اما في الركن المعنوي وهوالقصد الجنائي الخاص بجريمة القتل وانصراف ارادة الجاني الى الاعتداء على الضحية بغرض ازهاق روحها فقد ثبتت تلك النية في الطريقة التي تولى الاعتداء بها على ابنته الهالكة وذلك بعزمه على تنفيذ رغبته في ازهاق روحها عبر تكليف شخص بشراء مادة البنزين التي تولى بواسطتها احراق ابنته مما الحق بها ضررا فادحا في اماكن مختلفة من جسدها (الرقبة والوجه واماكن حساسة وحيوية).
وبخصوص جريمة اضرام النار بمحل مسكون فقد ثبت ان اضرام النار لم يكن بنية احراق المنزل والحاق الضرر به وبالتالي فهي فاقدة للركن المعنوي.

الجاني ؟
« ع ع «
من مواليد 1960
حارس ليلي بالمركب الجامعي بالمنار

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

 

Most Popular

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com