أخبار وطنية

عماد الدايمي: قمت اليوم بإيداع ملفات شكوى حول مظلمتين

قمت اليوم بإيداع ملفات شكوى لدى ‫#‏هيئة_الحقيفة_والكرامة‬ ب ‫#‏مدنين‬ حول مظلمتين جماعيتين شهدتهما المدينة :

الاولى، جريمة ثقافية تتمثل في هدم ‫#‏القصور‬ التاريخية التي كانت تغطي جزء كبيرا من وسط المدينة بعد الاستقلال بسنوات، حيث لم يبق من ال34 قصر التي كانت تضمهم مدنين، التي كانت تسمى ‫#‏أم_القصور‬، سوى ثلاثة فقط، والبقية، وبعضها يعود للقرن السابع عشر، كلها هدمت بأوامر مباشرة من والي الجهة آنذاك تحت مسمى تهديم “الخرب” وتحديث المدينة.
توجهي اليوم الى هيئة الحقيقة والكرامة هو من أجل المطالبة بكشف الحقيقة حول هذه الجريمة في حق أهالي مدنين وتراث قبائل ورغمة وتاريخ البلاد والتراث الإنساني عموما وتحميل المسؤوليات ومطالبة الدولة برد الاعتبار لهذا التراث المهدور الذي كان سيؤهل مدنين لتكون أكبر مدينة سياحية في البلاد لو بقي وتم تثمينه وتسجيله في اليونسكو. وانتظر من الهيئة تشكيل لجنة من مؤرخين للتحقيق في هذه الجريمة الكبرى.

والثانية، مظلمة تنموية صارخة تتمثل في التعطيل القصدي لمشروع إيصال ‫#‏السكة_الحديدية‬ من ‫#‏قابس‬ الى مدنين. وهو المشروع الذي انطلق في بداية الثمانينات من القرن الماضي بعد ان تمت تسوية الوضع العقاري للأراضي بشكل تام ، وتقدمت اشغال التهيئة والبنية التحتية بنسبة 80٪ حسب بعض التقديرات. قبل أن يتم إيقاف المشروع فجأة وتحويل الاعتمادات المرصودة له الى مشاريع أخرى في جهات أخرى. وظل هذا المشروع متوقفا الى حد اليوم.
توجهت الى ‫#‏العدالة_الانتقالية‬ للمطالبة بالتقصي حول أسباب هذا التعطيل وحول الجهات التي اتخذت قرار إيقاف المشروع وتحويل ميزانيته الى مشاريع سكة حديدية اخرى في البلاد. وطالبت الهيئة بتعيين خبراء لتقييم الضرر الحاصل من هذا التعطيل من تنمية مهدورة وضحايا بدون حساب في حوادث الطرقات بالاضافة لشعور الظيم والتهميش الذي عاش به أهالي مدنين طيلة العشريات الماضية.

العدالة الانتقالية في مضمونها تتمثل في كشف الحقيقة وتحديد المسؤوليات والاعتراف والاعتذار ورد الاعتبار وجبر الضرر ..

نداء الى كل فعاليات المجتمع المدني، هبوا الى تقديم ملفاتها المظالم الجماعية قبل نهاية آجال استقبال الشكاوى المحددة ب 15 جوان 2016

Imed-Deymi-Medenine (1)

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

 

الأكثر تداولا

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com