أخبار وطنية

تونس الإرادة يصدر بيان حول تردي الأوضاع في تونس ومنها فض إعتصام وزارة التشغيل اليوم

تونس في 04 أفريل 2014

بيان

يشهد الوضع الاجتماعي في بلادنا ترديّا متزايدا ينذر بتوتر المناخ الاجتماعي وبتفاقم موجة الاعتصامات وما قد ينجرّ عنها من تأثير بالغ على تكاتف التونسيين في مواجهة التحديات الكبرى المتمثّٰلة في الإرهاب والبطالة والتنمية المبنيّة على القيمة المضافة والعدالة الاجتماعيّة.
ويهمّ حراك تونس ‫#‏الإرادة‬ أن يبيّن أنّ مقاربة الحكومة لهذه الاستحقاقات الحيويّة اختزلت في معالجات جزئيّة وسطحيّة تجلّت محدوديتها في مخرجات الحوار حول التشغيل. ولم تتجاوز الحلول القليلة المقترحة المسكنات الاجتماعيّة مثل فرص التشغيل الهشّة والتغطية الاجتماعيّة الجزئية للعاطلين عن العمل دون الخوض في إحداث ديناميكيّة حقيقيّة في المجالات التي يوفّرها الاستثمار في قطاعات الفلاحة والصناعة والطاقة المتجدّدة.

مثلما لم يقع التطرّق إلى أولويّة مقاومة الفساد المستشري والمهدّد للاقتصاد الوطني المنظّم الذي يعاني من البيروقراطيّة المهيمنة على الإدارة. كما تمّ تجنّب الحلول العمليّة والفعالة في هذا المضمار والاكتفاء بإعلان نوايا لا تلبّي انتظارات المعطّلين عن العمل والمعتصمين أمام الوزارات.

ويسجل حراك تونس الإرادة تراجعا عن جملة من المكاسب الاجتماعيّة تمثّل في توجّه وزارة الشؤون الاجتماعيّة إلى التخفيض في جرايات التقاعد، والنكوص عن الاتفاقات السابقة في موضوع سن التقاعد مع الاتحاد العام التونسي للشغل ووزير الشؤون الاجتماعيّة السابق دون مراعاة مبدأ تواصل الدولة.
ويعبّر الحزب عن بالغ أسفه لتواصل سياسة الهرولة نحو التداين المفرط من خلال طلب الحكومة قروضا من المؤسسات الماليّة الدوليّة ناهزت الـ15 مليار دينار. وقد تمّ الإعلان عنها أثناء مؤتمر الحوار حول التشغيل بدل الإعلان عن بعث مشاريع ذات قدرة تشغيليّة مهمّة وذات قيمة مضافة عالية.
ومن المرجّٰح أن توجّه هذه الموارد إلى ميزانيّة التصرّف وتغطية العجز عوض أن تُوجه لفكّ العزلة عن المناطق المحرومة عبر بنية تحتية عصرية تشجع المستثمرين على التوجه إليها وتوفير مواطن الشغل والرقي الإجتماعي للتونسيين عموما.
وأمام هذا الوضع وما يغلب على معالجته من سطحيّة وارتجال يحذّر حراك تونس الإرادة من التداعيات الخطيرة التي قد تتطوّر إلى احتجاجات اجتماعيّة واسعة بدأت بوادرها مع ما حدث اليوم من تصادم مع المحتجين أمام وزارة التشغيل بسبب ما وجدته مطالبهم المشروعة من تجاهل وصدّ من الوزارة ومن مؤتمر التشغيل وقد كان منتظرا أن يعطي لمطالبهم الأولوية المطلقة.

حراك تونس الإرادة

7arak

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

 

Most Popular

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com