أخبار عالمية

تحديد هوية مدبر هجمات باريس

تمكنت السلطات الفرنسية بعد ساعات من التحقيق في الهجمات الإرهابية التي استهدفت مواقع حساسة في العاصمة باريس من تحديد الرأس المدبر لتلك الهجمات وهو عبد الحميد أباعود بلجيكي من أصول مغربية ويبلغ من العمر 27 عاما وهي أحد العناصر القيادية في داعش.

وأعلنت السلطات الفرنسية أن التحقيقات أفضت إلى التعرف على هويات 3 انتحاريين فرنسيين قاموا بتفجير أنفسهم مساء الجمعة فضلا عن المدبر للعملية وهو عبد الحميد أباعود بلجيكي يقطن في حي “مولومبيك” تحديدا والمكنى لدى “داعش” بأبو عمر السوسي.
وعبد الحميد “أباعود” مطلوب لدى السلطات حيث عرف بأنه قام بتجنيد شقيقه “يونس” البالغ من العمر 13 سنة وألحقه بتنظيم داعش وهو خبرا تصدر الصحف في بلجيكا سنة 2013 حيث تمت تسميته المراهق الأصغر لدى تنظيم “داعش”.
وفي سنة 2014 ظهر هذا الإرهابي كاشفا عن وجهه في فيديو عن “داعش” وكان يقود شاحنة رباعية الدفع تحمل 4 جثثا قام بقتلهم وقد تم الإعلان عن مقتله عدة مرات.

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

 

الأكثر تداولا

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com