أخبار وطنية

بعد تلقي رسائل تهديد بالتصفية : مقتل الناشط التونسي حسام السعيدي في الجزائر والصمت يخيم في تونس

تونيقازات – تلقّت عائلة الناشط و الصحفي التونسي حسام السعيدي خبر مقتل إبنها يوم العيد.

الزميل الصحفي الذي كان يشغل خطة رئيس منظمة AIESEC في تونس إلى وقت غير بعيد ، ويقوم بتحقيقات في إطار صحافة الإستقصائية خاصة حول التدخل الأجنبي في تونس قبل ويعد ثورة 14 جانفي، سبق وأن وصلته تهديدات بالقتل أعلن عنها يوم 29 ماي 2015 في صفحته بالفايس بوك.

حسام السعيدي

Sans-titre

ومن الوارد أن إهتمام حسام بالملفات الحارقة والمسكوت خاصة والخطيرة قد جعلت حياته في خطر مما أدى إلى تصفيته رميا من على جسر، وهي الفرضية التي تدحض إمكانية إنتحاره.

هذا الشاب التونسي كان موهوبا خلال مسيرته المهنية وملهما لعدد كبير من الشباب في تونس والجزائر ومصر.

ملف مقتل الصحفي المذكور يبقى لغزا غامضا في إنتظار نظر السلطات التونسية في هذه المسألة وفتح تحقيق شامل لكشف كافة التفاصيل.

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

 

Most Popular

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com