أخبار وطنية

انقلابي في القصر الرئاسي ورئيس غائب عن القمة الإفريقية

عرفنا أنها ستهزل منذ أن قرّر شعبنا بالأغلبية أن يكون السيد قايد السبسي رئيسا، انتظرنا منه ضرب العدالة الانتقالية لحماية من أوصلوه لموقعه الحالي وانتظرنا منه ألا يكون الشخص المناسب للسهر على احترام الدستور وانتظرنا منه الفشل في كل مهامه مثلما انتظرنا منه ألا يفلح في غير “حديث القعدات” و” الضمار”.
يوم محاولة الانقلاب في تركيا، كتب أحد ما يسمى بمستشاري الرئيس ما يفيد ابتهاجه بالانقلاب، وطبعا هذا الأمر خطير، أولا لأنه لا مكان لانقلابيين في مؤسسة رئاسة الجمهورية رمز الدولة التي من المفروض أنها شرعية وثانيا لأنّه يفسد العلاقة مع تركيا وثالثا لأنه يؤكد أنّ دولتنا أصبحت عرضة ل “التشليك” أكثر من أي وقت مضى.
ألا ينتبه الرئيس لمثل هذه الأمور؟ ألا يفهم أنّ ما أفسد أوضاع البلاد هو صورتها السيئة في الداخل والخارج وفقدان مؤسساتها للمصداقية وعدم وضوح الرؤية فيها؟ هل هو قادر على التفكير بعمق في حجم الأضرار التي سيخلّفها؟
ثم أين هو السيد الرئيس من مؤتمر الاتحاد الإفريقي المنعقد حاليا بكيغالي؟ أليس على علم بمكان الاجتماع؟ ألا يعرف أن روندا تقدمت على تونس الخضراء في عدة مجالات؟ هل يصدق ذلك؟ هل يعرف أن روندا ليست عضوة في الاتحاد الأوروبي تماما كسويسرا؟ لماذا لا يحضر في القمة المخصصة للرؤساء؟ أليس رئيسا؟ أليس هو رمز الكفاءة والمبشّر بحكومة الأربع دول؟ ألا يعلم أنّ مستقبل الاقتصاد التونسي في الانفتاح على إفريقيا وترفيع نسق الصادرات إليها؟ ألا يستطيع حتى العمل على استغلال موقعنا الجغرافي؟
ماذا يفعل الرئيس بالضبط غير بث صورة قاتمة عن مستقبل تونس وغير بعض التصريحات التي لا تروق لغير صحافة المجاري تنوّه بها مفتخرة بأنّ لنا رئيس “جلطام”، ولعلّه يفرح عندما يقرأ ذلك.
ويبقى السؤال الأهم: وينو الشعب ؟؟

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

 

Most Popular

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com