أخبار وطنية

اليوم أعدموه ..الدغباجي الذي قتلته فرنسا وتجاهله بورقيبة وبن علي

الشاهد _ قبل 92 سنة من يومنا هذا لم تكن غرة مارس عادية في تاريخ تونس وبين ديار أهالينا “بني زيد” ، كانت الليلة الفاصلة بين 1 و 2 مارس مفعمة بالحزن ينز الاسى من سويعات ليليها الطويل ، لقد قتلت فرسنا فارس الحامة واحد كبار أبطال تونس ومجاهدها الذي رفض الإستسلام لقلة ذات اليد وتمرد على بعض رفاقه الذين طالبوه بالتأني حتى يتم الإعداد فأكد أن العدة سلاح إذا توفر بطلت الحجة ، يوم 1 مارس 1924 أفرغت فرنسا في صدر المجاهد محمد بن صالح الزغباني الخريجي شهر محمد الدغباجي بعد أن قبظ عليه الإستعمال الإيطالي في ليبيا وسلمه إلى الفرنسيين ، الذين قاموا بإعدامه مع ثلة من رفاق السلاح ، وكان سبق وحكموا عليه بالإعدام غيابيا يوم 27 أفريل 1921 ، وتم إعدامه في سوق البلدة ، تناقلت الأخبار أنه رفض وضع العصابة على عينيه لكي لا يصغر أمامهم ويستشهد وعينه ترمق أعداء وطنه.
كان الدغباجي يؤمن بوحدة المغرب العربي منذ وقت مبكر تجلى ذلك في الرسالة التي أرسلها إلى العميل عمار بن عبد الله بن سعيد الذي حاول استدراجه وتسليمه إلى فرنسا مقابل منصب خليفة الحامة ، جاء في الرسالة ” أنتم تطلبون منا الرجوع إلى ديارنا لكن ألسنا في دريارنا؟ إنه لم يطردنا منها أحد، فحركتنا تمتد من فاس إلى مصراتة ، وليس هناك أحد يستطيع إيقافنا.. ونقسم على أننا لو لم نكن ننتظر ساعة الخلاص لأحرقنا كل شيء، والسلام من كل جنود الجهاد” ، وقاد الدغباجي العديد من المعارك ضد المستعمر كان أبرزها معركة خنقة عيشة والمحفورة والمغدية والجلبانية .
لم يتم تكريم الدغباجي في تونس عبر مختلف المراحل، سوى المرحلة البورقيبية أو مرحلة بن علي ، وحتى الثورة مازالت لم تفعل الشيء الكثيير لهذا البطل الوطني بل القومي الذي خبرته الصحراء الليبية أين عاش مرحلة من عمره يتنقل في ربوعها ويجاهد مع رجالها .

11 سنة من الجهاد كانت كافية لينحت الدغباجي إسمه الأسطورة الذي تناولته الجماهير بشغف وعزفت عنه الجهات الرسمية ، وبينما أنتج الجزائريون الأمير عبد القادر وبوعمامة ولالة فاطمة نسومر وغير ذلك تخليدا لشهدائهم وأبطالهم وأنتجت ليبيا ملحمة عمر المختار وبعض الأعمال الأخرى الصغير عن مجاهديها ، خيرت وزارة الثقافة التونسية بطبعاتها المتتابعة أن ترصد إمكانياتها لتمويل أفلام كشف المستور عوض أفلام تكشف ملاحم أبطالنا .

نصرالدين السويلمي

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

 

الأكثر تداولا

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com