أخبار وطنية

الصافي سعيد: ما حصل في تونس ليس ثورة، وهذا ماحدث ليلة 09 جانفي بين المخلوع ورشيد عمار

قال الكاتب الصحفي الصافي سعيد، اليوم الجمعة 13 نوفمبر 2015، أنّ الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي اِجتمع ببعض القيادات الأمنيّة ليلة 09 جانفي 2011.

وأضاف سعيد، خلال حضوره في برنامج ناس نسمة، أنّ من بين المُجتمعين يوم 09 جانفي الجنرال رشيد عمار و الجنرال علي السرياطي ووزير الخارجية الأسبق، كمال مرجان، مُشيراً إلى أنّ بن علي إقترح عليهم تكوين مجلس أمن قومي يُسلمه القيادة لمعالجة المشكل.

وأكّد الصافي سعيد أنّه خلال هذا الإجتماع توترت الأجواء ووقع نقاش قوي غادر على إثره رشيد عمار غاضباً في تأكيد منه أنّه لن يستمع لقيادات هذا المجلس ولن يُمسك به وذلك بسبب إقتراح المخلوع لكمال مرجان لترؤس هذا المجلس.

وأشار الكاتب الصحفي إلى أنّ مغادرة الجنرال رشيد عمار هي عبارة عن إنفصال بينه وبين المخلوع والتخلي عن هذا الأخير، والتي تأتي تحت دعوة أنّه “عسكري” لا يقع تحت مسؤولية “مدني”، مؤكدا أنّ ما قام به الجنرال إشارة الخروج و ابقاء الجيش الوطني على موقف الحياد بطلب من الأمريكان وفق تعبيره، مُضيفاً في ذات السياق انّ ما حصل في تونس ليس ثورة إنمّا معركة دم.

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

 

الأكثر تداولا

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com