أخبار عالمية

اعتداءات باريس: ما هو دور الرباط في تحديد موقع عبد الحميد أباعود؟

شكر الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند العاهل المغربي محمد السادس على “المساعدة الفعالة” التي قدمتها المغرب بعد هجمات 13 نوفمبر/ تشرين الثاني في باريس والتي خلفت نحو 130 قتيلاً.

وكانت مصادر مغربية وفرنسية قالت بحسب وكالة رويترز إن الرباط قدمت معلومات حيوية أدت إلى تحديد مكان عبد الحميد أباعود المشتبه بأنه منسق هجمات الأسبوع الماضي في شقة سكنية في إحدى ضواحي باريس.

وقال بيان للرئاسة الفرنسية بعد لقاء الزعيمين في باريس “شكر الرئيس ملك المغرب على المساعدة الفعالة التي قدمتها المغرب عقب هجمات الجمعة الماضية.”

استقبل الرئيس الفرنسي بعد ظهر الجمعة العاهل المغربي، بعد أسبوع من اعتداءات باريس.

وملك المغرب يقوم بزيارة خاصة إلى فرنسا، وأعرب عن رغبته في اللقاء مع هولاند ، بحسب الأوساط المحيطة بالرئاسة.

وتأتي هذه الزيارة بعد الإعلان عن مقتل البلجيكي من أصل مغربي عبد الحميد أباعود، المتهم بأنه العقل المدبر للاعتداءات (129 قتيلاً، وأكثر من 350 جريحاً) في صالة باتاكلان وفي المقاهي وحول إستاد فرنسا حيث كان فرانسوا هولاند.

وملك المغرب هو ثاني زعيم لبلد في المغرب العربي يزور قصر الإليزيه منذ الاعتداءات.

والسبت، بناء على طلبه أيضاً، كان الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي أول رئيس دولة يجتمع مع نظيره الفرنسي. وقد أدان الاعتداءات “الوحشية” في باريس.

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

 

الأكثر تداولا

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com