أخبار وطنية

اتحاد الشغل يندد بالاعتداءات الأمنية الأخيرة و يعتبرها ضربا للحريات

على إثر التدخل العنيف لقوات الأمن واستعمال القوّة غير المبرّرة سواء ضدّ النقابيين والشباب والنشطاء بعد تجمّعهم سلميا في بطحاء محمد علي للتعبير  عن موقفهم من مشروع المصالحة الاقتصادية والمالية أو ضدّ الفلاحين والبحارة المحتجين على تردي ظروفهم، أمام مقرّ الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري،ندد المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل المجتمع أمس الأربعاء 02 سبتمبر 2015 بهذه الاعتداءات واعتبرها ضربا للحريات وانتهاكا للحرمة الشخصية للمواطنين وتعدّيا على حقّ التعبير والاحتجاج.

كما عبر الاتحاد عن تضامنه مع كلّ المعتدى عليهم، ويقف إلى جانب مطالب الفلاحين والبحارة المتضرّرين.و عبر الاتحاد عن  رفضه للمعالجة الأمنية التي يتمّ انتهاجها للتصدي للمطالب الاجتماعية المشروعة، مشددا أن  الحوار والنهج التشاركي السبيل الأنجع لفضّ المشاكل،كما جدد التحذير من استخدام قانون الطوارئ ذريعة للتضييق على الحريات.

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

 

الأكثر تداولا

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com