وقالت المصادر أن من بين المحتجزين نائب مدير قوات أمن العاصمة يريفان، فاليري أوسيبيان، وعددا من رجال الشرطة، فيما علقت ما تسمى بـ”المنظمة الحرة المعارضة” على العملية بأنها بداية “انقلاب عسكري”.

وطالب المختطفون بضرورة إطلاق جميع المعتقلين السياسيين بمن فيهم منسق المنظمة المعارضة، جيراير سيفيليان، الذي اعتقل فيما سبق بتهمة تجارة السلاح.

وقالت وسائل إعلام محليىة إن سيفيليان كان يخطط للسيطرة على مبان حكومية، بما فيها مبنى الإذاعة والتلفزيون بمساعدة مجموعة مسلحة.

سكاي نيوز عربية